المبيدات والسميات

تأسس القسم عام 1999م فى كلية العلوم الزراعية – جامعة الجزيرة بتسمية (قسم المبيدات والسميات)

  1. تسليح الطالب بالمعرفة ليصبح ذو مهارة في مجال المبيدات وقادر على خلق مناخ صحى بتطبيق المبيدات على المزروعات ونشر الوعي بالمعايير الأكاديمية والمقاييس الخاصة بالمبيدات وخدمة المجتمع.
  2. أستخدام الطالب لمهارات التفكير العلمي والقدرة على التخطيط وحل المشاكل المتعلقة بالمبيدات والسميات واتخاذ القرارات في العمل اليومي ومن خلال الانشطة والتركيز على اشاعة مبدا الالتزام باداب المهنة وقيم المجتمع وقيم التقدم. وتبنى الأنشطة و البرامج الخاصة بنظم توكيد الجودة في ميادين العمل والتي من شأنها تنمية المجتمعات المحلية المحيطة بالجامعة.
  3. اجراء ونشر البحوث التي تعالج قضايا واقعية ومشاكل حقيقية يواجهها المجتمع فضلا عن نشر الممارسات السليمة للمبيدات العصرية التي اثبتت فاعليتها في مجال مكافحة الأفات. والأشراف على ومتابعة المشروعات البحثية والأنشطة التي تتعلق بالمجتمع الريفى الزراعى والمجتمعات المحيطة به.
  4. تقديم الاستشارات والدراسات التي تسهم في تطوير الزراعة فى مجال استعمال المبيدات والسميات عن طريق شراكة فاعلة مع المؤسسات ذات الصلة.
  5. تبنى الأنشطة الخاصة بمتابعة الخريجين ودراسة متطلبات سوق العمل وتلقي أية مقترحات أو دعم من شأنه تفعيل وزيادة الارتباط بين القسم وخريجيه.
  6. تمليك الطالب معلومات عن الألتزام بقواعد سلامة وتداول واستعمال المبيدات والتعرف على المواد السامة بيئياً ومصادرها وكيفية معالجتها.
  7. تشجيع حركة التأليف والترجمة والنشر في مختلف مجالات المعرفة مع التركيز بوجه خاص على مجال المبيدات والسميات وأجراءات السلامة والكيمياء الزراعية.

الرؤية

" يسعي قسم المبيدات والسميات لامتلاك الإمكانيات المادية والتقنيات المتطورة والحديثة التي تساهم في خدمة المجتمع السودانى والإنسانية من خلال دوره في البناء العلمي الرصين وصياغة التقاليد الجامعية السامية في الكلية والتي تؤكد رقي الوسط الجامعي كونه يمثل المنار والقدوة للمجتمع، وان يؤدي القسم دورا مهما في وضع الخطط لتطوير الأستخدام الأمثل للمبيدات في السودان وتطوير وتحديث أساليب ادارة الآفات المتبعة باعتماد منهج البحث العلمي التطبيقي سبيلا لرفع المستوى الاقتصادي للمجتمع . إن زراعة بذور الطموح والمثابرة والإبداع في نفوس الخريجين وتأهيلهم لاجتياز المنافسة والتحديات في ميادين العلم وميادين الإنتاج على حد سواء، يتطلب إن يكون طلب العلم والتحديث والتطويرمنهجا في الحياة . يهتم قسم المبيدات والسميات بدراسة كل ما يتعلق بمبيدات الآفات من الناحيتين الكيميائية والسمية، وما يتفرع عنهما من مجالات مختلفة. وقد اقتصر أهتمام القسم على كيمياء واستخدام مبيدات الحشرات، والفطريات، والحشائش، والنيماتود، والقوارض وتطبيقها وسميتها والمشاكل الناجمة عنها والحلول المثلى، بالأضافة الى دراسة علم السمية العام، والجهازى والتطبيقيى وايضاً دراسة علم التقنية الأحيائية وعلوم الكيمياء العضوية، والفيزيائية، والتحليلية وطرق الفصل، وعلم السمية والتلوث البيئى، والتسمم واجراءات السلامة، وبالأضافة الى علوم الحشرات. ولقسم المبيدات والسميات اهتمامات بحثية مرتبطة بدرجة كبيرة بالنواحى التطبيقية مثل مشكلة مقاومة الآفات لفعل المبيدات، وسلوك المبيدات فى البيئة، والتأثيرات الجانبية للمبيدات. بالإضافة إلى ذلك للقسم دوراً ريادياً متميزاً فى كثير من البحوث الخاصة بالاتجاهات الحديثة فى مكافحة الآفات مثل استخدام المبيدات ذات الأصول النباتية والميكروبية، ثم الدراسات الخاصة بملوثات ومسممات الأغذية والبيئة ومخلفات الصناعة وتأثيراتها على البيئة، وحصر النباتات التى تحتوى على مواد نشطة ضد الحشرات، والأكاروسات، ومسببات أمراض النبات ومحاولة فصلها والتعرف عليها. ويتعاون القسم مع كثير من الجهات البحثية سواء المحلية منها أو الدولية لإجراء مشروعات بحثية تساعد فى حل كثير من المشاكل المتعلقة بالبيئة، والتداول الأمثل للمبيدات، بالإضافة إلى مواكبة التطورات، والاتجاهات الحديثة فى طرق المكافحة. وقد خطا القسم منذ إنشائها خطوات جيدة نحو التقدم والتطور رغم ضعف الإمكانيات من خلال تطوير كادرها التعليمي بالتدريب والتأهيل حيث كان عدد أفراد هيئة التدريس في عام التأسيس أربعة أفراد ليصبح عددهم حالياً ثمانية عضواً. وأما بالنسبة لأعداد الخريجين فقد تزايد عددهم عاماً بعد آخر من 21 خريجاً عام 2000م ليصل إجمالي الخريجين إلى أكثر من 150 خريخ حتى العام الجامعي 2011م وكانت الخطوة المهمة في القسم قد تمثلت بفتح برامج الدراسات العليا التي ابتدأت ببرنامج الماجستير والدكتوراه في العام الجامعي 2001م في تخصصي المبيدات والسميات."

المبيدات والسميات

الرسالة

"

  • تطبيق الأنظمة التعليمية العالمية الحديثة لتهيئة جيل قادر على حل جميع المشاكل التي تتعلق بالمبيدات والسميات، وكذلك القيام بالدراسات والأبحاث العلمية التي من شأنها أن ترفع المستوى العلمي والتطبيقي للكوادر المختصة بمجال المبيدات والسميات.
  • إعداد ورسم الخطط واتخاذ الاجراءات وتهيئة المستلزمات لاعداد الملكات فى إدارة المبيدات لمرحلة التعامل مع المبيدات وتطوير التعلم في كافة جوانبه بالتعاون مع كليات الجامعة والمؤسسات والهيئات ذات العلاقة.
  • إعداد الخريج بما يتناسب مع احتياجات السوق الحالي والمستقبلى فالزراعة أصبحت الآن تعتمد علي التقنية الأحيائية والأنسجة ولذلك البدء في تطبيق هذه التطورات التكنولوجية علي الخريج بحيث يقبل سوق العمل علي هؤلاء الخريجين.
  • إعداد خريج مؤهلا علي الطرق المثلى لتطبيق المبيدات ويستطيع التعامل مع الآلات والتكنولوجيا وحل المشاكل الناجمة من تطبيق المبيدات وكيفية التعامل مع الصوب والزراعات الحديثة، وادارة الأفات فيها باستخدام الوسائل الكيميائية المناسبة وتفادى الآثار الضارة للمبيدات وأن السنوات القادمة سوف تشهد تطورا في احتياجات المجتمع من خريجي قسم المبيدات والسميات والتى تتماشى والنهضة الزراعية فى البلاد والذى يحتاج إلي نوعية جيدة من خريجي المبيدات والسميات بصفة عامة و كليات الزراعة بصفة خاصة.
  • عقد المؤتمرات والندوات والحلقات العلمية المتخصصة لغرض تطوير مجالات المبيدات والسميات والتعليم الجامعي والمشاركة في اثراء البحث العلمي في ميادين وقاية المحاصيل والحفاظ على البيئة بشتى فروعها.
  • تحديث نظم الدراسة وبرامجها في قسم المبيدات والسميات في ضوء الاتجاهات العلمية والاحتياجات الوطنية بما يسمح برفع مستوى اداء قسم المبيدات والسميات ويقدم نموذجا للمؤسسات الاخرى في التعليم الجامعي .
  • يعمل القسم على توفير فرص متميزه للتعليم والتعلم فى مختلف مجالات المبيدات وعلى كافه مستوياته وفق معاير أكاديمية عالية للراغبين من أبناء المجتمع السودانى والأقليمى والعربى وغيرهم لتأهيلهم للمساهمة فى التنمية الإقتصادية والاجتماعية كما يعمل على التطوير المستمر لمجالات المعرفة عن طريق البحث العلمى المنهجى الجاد.
  • المساهمة فى تنمية المجتمع السودانى بتقديم الحلول العلمية لمشكلاته واستشارات فنية وتنظيمية لرفع مستوى الأداء فى مؤسساته المختلفة كما تتضمن نشر الثقافة وتنوير المجتمع المحيط من خلال الأنشطة الثقافية والاجتماعية وتنمية الوعى للحفاظ على البيئة
"

المبيدات والسميات


إتصل بنا